عودة السفير الجزائري إلى باريس “غير مستبعدة”

وصف رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الأربعاء، إن العلاقة بين الجزائر وفرنسا بـ”العادية” والتي تعرف “تذبذبا” في بعض الفترات، مؤكدا أن عودة السفير الجزائري إلى العاصمة باريس “غير مستبعدة” في الفترة المقبلة.

في حوار مع قناة “الجزيرة” القطرية, قال الرئيس تبون أن “العلاقة مع فرنسا عادية ودائما يكون فيها تذبذب, نظرا للماضي الأليم الذي دام لمدة 132 سنة” من الاستعمار.

وأضاف أن الفترة الاستعمارية شهدت “أمورا سيئة جدا”، مشددا على أن الشعب الجزائري “متمسك بذاكرته وبتاريخه ولن يتخلى عنهما وهو حريص على تسجيل كل المحطات التي يمر بها عبر التاريخ”.

وفي رده عن سؤال بخصوص احتمال عودة سفير الجزائر إلى باريس لمزاولة مهامه قريبا، أوضح رئيس الجمهورية أن هذا الأمر “غير مستبعد”، على اعتبار أن هناك جالية جزائرية كبيرة في فرنسا و”ينبغي القيام بالأعمال القنصلية” للتكفل بانشغالاتها.

مشاركة المقالة